اخر الاخبار

تابعونا على

تعيش على مهدئات الأعصاب والأدوية.. ابن نادين الراسي يكشف حالتها الصحية

بعد وفاة الفنان جورج الراسي بحادث سير مروع على طريق المصنع، توارت شقيقته نادين عن الأنظار، حتى أنها لا تتواجد كثيرًا على السوشيل ميديا ولا تطل إلا لتعبّر عن حزنها واشتياقها لحبيب قلبها.

وبما أن نادين لا ترد على الإتصالات بنفسها، تواصلت “الجرس” مع ابنها مارك حدشيتي الذي لم يفارقها لحظة منذ رحيل جورج.

مارك قال إن والدته تعاني من مرض فقدان الشهية، حيث أنها لم تتناول الطعام لمدة 8 أيام عقب رحيل جورج، وكانت تعيش على مهدئات الأعصاب والأدوية التي تساعدها على النوم حتى تستطيع تخطي كل ما حصل معها في ذلك اليوم.

وعن صحة نادين، قال مارك إن الصدمة التي تلقتها جعلتها تفقد الشهية وتقاطع الأكل كليًا الأمر الذي دفعه إلى اعطائها جرعات من الفيتامينات التي تحتاجها كل 3 أيام والجلسة الواحدة لا تتخطى الساعتين.

وتابع مارك ان والتده تعاني من فقر دم حاد جدًا لكن هذه الفيتامينات التي تتناولها مرة كل 3 ايام تساعدها على تحسين قوّة جسدها أكثر خصوصًا أن ضغطها أيضًا ينخفض بين الحين والآخر.

وأكد مارك أن نادين وبعد جرعات الفيتامينات بإشراف وزارة الصحة باتت صحتها أفضل وبدأت تتناول الطعام ولو بكمية قليلة جدًا، لكنها لا تأكل اي نوع من الأطعمة التي كان يتناولها جورج، حتى أنها لم تستحم في الأسبوع الأول بعدما رأت خاله جورج في التابوت وهو الذي كان يعشق المياه والبحر.

مارك قال إن نادين ستعود أقوى مما كانت عليه سابقًا.

أما كيف تلقت خبر وفاة جورج؟ فرد مارك: “أمي كان قلبها حاسسها منذ عام كانت تحذّر جورج من كل شيء لكن قبل أسبوع من رحيل خالي عانت أمي من ارق النوم ولم تكن تستطيع النوم وكان قلبها يؤلمها ويحذّرها دائمًا”

وتابع مارك: “كنت مع امي في فاريا لكنها أصرت فجرًا على العودة الى منزلها، وعند الساعة السابعة والربع تلقت اتصالًا من احدى الاعلاميات، فلم ترد في البداية، ونادتني بأعلى صوت يا مارك افتح التويتر وشفلي جورج أعطيتها هاتفي وفي اول تعليق رأت جثة خالي في السيارة وعندها فقدت أعصابها كليًا ولم تشعر بجسدها ولم تستطع المشي من شدّة الصدمة التي عاشتها في ذلك اليوم”.

مقالات ذات صلة