18-يونيو-2024

تعرضت الوزيرة السابقة مي شدياق، اليوم الجمعة، لحادث مروّع إثر اغلاق الباب الالكتروني خلال مغادرتها أحد الفنادق في فرنسا، ما أدى إلى كسر في الكتف والقدم، بحسب ما تمّ تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي.
وأفيد بأنّه جرى نقل شدياق إلى مستشفى “أوتيل ديو” في بيروت.
وتضرّع محبو شدياق وأصدقاؤها إلى الله بالصلاة على نية شفائها. 
أسرة Vdlnews تتمنّى الشفاء العاجل للوزيرة شدياق وأن تعود إلى عائلتها ومحبيها سالمة. 

تعرضت الوزيرة السابقة مي شدياق، اليوم الجمعة، لحادثة مروّع إثر اغلاق الباب الالكتروني خلال مغادرتها أحد الفنادق في فرنسا، ما أدى إلى كسر في الكتف والرجل.