29-مايو-2024

روسيا اليوم
أعلنت الأمم المتحدة ارتفاع حصيلة قتلى الفيضانات الكارثية في مدينة درنة بشرق ليبيا إلى 11300 شخص.

وأضاف مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية اليوم الأحد، أن 10100 شخص آخرين ما زالوا في عداد المفقودين، مشيرا إلى أنه في أماكن أخرى بشرق ليبيا خارج درنة، أودت الفيضانات بحياة 170 شخصا إضافيا.

وفي وقت سابق، أفاد مراسل RT بليبيا بأن المركز الوطني الليبي لمكافحة الأمراض أعلن حالة الطوارئ الصحية في المدن المنكوبة لمدة عام كامل.

ويأتي هذا القرار بعد أن قال مدير مركز مكافحة الأمراض في ليبيا، إن هناك نقصا في الكوادر الطبية التي تعالج مصابي السيول في المدن المتضررة.

يذكر أن الإعصار المتوسطي “دانيال” اجتاح يوم الأحد الماضي عدة مناطق شرقي ليبيا، أبرزها مدن بنغازي والبيضاء والمرج بالإضافة إلى سوسة ودرنة، وتسبب بانهيار سدّين في درنة، جرفت مياههما أجزاء من المدينة بأبنيتها وبناها التحتية.