23-فبراير-2024

لا حل في الأفق لأزمة البنزين.. فالدولار لا يرحم والمصرف “لا تنده ما في حدا”!